بعد حادثتي الزورق واللغم.. عمليات البصرة تحدد الجهة المسؤولة عن حماية الموانئ العراقية

وكالة بغداد اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بغداد اليوم _ البصرة 

قالت قيادة عمليات البصرة، الثلاثاء، إن مسؤولية حماية الموانئ والسفن في المحافظة، تقع على عاتق القوة البحرية.

وذكر المتحدث باسم قيادة العمليات، العميد ثائر عيسى، في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "حماية الموانئ والسفن ليس من مسؤولية قيادة العمليات مطلقا"، مبينا أن "المسؤولية تقع على عاتق القوة البحرية".

وأضاف العميد عيسى: "لا نملك اي سلطة عسكرية على تلك القوات، ولكن هذا لا يعني عدم وجود تنسيق في بعض الحالات"، مبينا أن "القوة البحرية تنسق مع وزارة النقل، كونها المسؤولة إداريا بهذا الجانب".

وأفاد مصدر أمني، اليوم الثلاثاء، بقيام مجموعة مسلحة يستقلون زورقا بسرقة مبالغ مالية من ساحبة ترسوا بالقرب من المياه العراقية في محافظة البصرة.

وذكر المصدر في حديث لـ(بغداد اليوم)، أن "مجموعة مسلحة تتألف من 6 عناصر، تستقل زورقا، بالقرب من خور عبد الله في محافظة البصرة، أقدمت على إيقاف ساحبة أجنبية ترسوا بالقرب من الخور وقيامها بسرقة 850 دولار أمريكي من فريق الساحبة".

وأضاف، أن "المسلحين، لاذوا بالفرار إلى جهة مجهولة، فيما لا تزال القوات الأمنية تجري عملية البحث عنهم".

وذكر مصدر أمني في محافظة البصرة، لوسائل إعلام محلية، أن الساحبة "البارق"، تنزانية الجنسية وفقا للمعلومات الاوية، مبينا ان الحادث وقع بمسافة تبعد 6 ميل بحري عن السفن العراقية، ونفذه 6 مسلحين يستقلون زورقا ولاذوا بعدها باتجاه البحر بعد سرقتهم المبالغ المالية.

وأثار اكتشاف لغم ملتصق في ناقلة متعاقدة مع شركة سومو للتسويق النفطي، قادمة من الهند إلى المياه الإقليمية العراقية _ مطلع الشهر الماضي_ جدلا كبيرا، أرسلت السلطات العراقية على إثره فريقا متخصصا بإزالة الألغام لتأمين الناقلة التي تعتبر خزانا عائما في المياه الإقليمية العراقية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق