متحدث الصحة يستنجد بعد ارتفاع الإصابات: ارجوكم التزموا.. قد نكون أمام موجة تفشٍ وبائي

وكالة بغداد اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بغداد اليوم- بغداد

وجه المتحدث باسم وزارة الصحة، سيف البدر، اليوم السبت (6 شباط 2021)، رسالة، دعا فيها إلى الالتزام بالإجراءات الوقائية، بعد ارتفاع الإصابات بشكل ملحوظ بفيروس كورونا، خلال الأيام الأخيرة.

وقال البدر في تسجيل صوتي وزعه على وسائل الإعلام، "مع الاسف الشديد فأن عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية للحيلولة دون تفشي وباء كورونا من قبل المواطنين، ادى الى عودة ارتفاع عدد الاصابات بالفيروس في عموم مناطق البلاد".

وحذر المتحدث باسم الوزارة من "موجة تفشٍ جديدة لوباء كورونا في حال استمرار عدم الاكتراث بالإجراءات الوقائية من قبل المواطنين"، داعياً وسائل الاعلام إلى "المساهمة الفعالة بالتوعية من مخاطر الاصابة بالفيروس وتحذير الناس من خطورة الوضع الصحي في ظل الاستهانة بالفيروس".

وسجلت وزارة الصحة، اليوم السبت، ارتفاعاً جديداً بإصابات فيروس كورونا في عموم مناطق البلاد خلال 24 ساعة الماضية.

وجاء في الموقف الوبائي اليومي، للوزارة، وتلقته (بغداد اليوم)، ان "عدد الاصابات خلال 24 ساعة الماضية بلغت 1660، فيما بلغ عدد الوفيات جراء الفيروس 8 حالات، كما جاء عدد حالات الشفاء أقل من عدد الإصابات، وبلغ 1020 حالة شفاء، لتعود ارقام الاصابات الى الارتفاع مرة أخرى بعد انخفاضها خلال الأسابيع الماضية.

ويوم أمس، حذرت وزارة الصحة والبيئة من خطورة انتشار فيروس كورونا في الدولة، وإمكانية فقدان السيطرة أمام وباء "كوفيد -19".

وأكدت وزارة الصحة والبيئة، على جاهزيتها في مجال الخدمات التشخيصية والعلاجية والتوعوية، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن استمرار عدم الالتزام وضعف الإجراءات الوقائية سيؤدي إلى فقدان السيطرة على الوباء.

ولمحت وزارة الصحة، إلى تحذيراتها السابقة من خطورة الوضع العام والذي يفرض على ملف الأمن الصحي وسلامة المواطن تحديات جديدة في ظل أزمة اقتصادية وسياسية محلية وإقليمية ودولية، قد تجعل العراق يواجه أيام عصيبة نتيجة تغافل المواطنين والجهات المعنية بالبيانات الصادرة عنها وبالالتزام بالإجراءات الوقائية.

وجددت الوزارة، الدعوة إلى المواطنين كافة والمؤسسات الحكومية والأهلية بكافة أشكالها لتطبيق الإجراءات الوقائية والالتزام التام بارتداء الكمامة والتباعد الجسدي وتعقيم اليدين استجابة لنداء الوطن وروح المواطنة.

وكشفت وزارة الصحة، أنها ستعمل من خلال اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية على تفعيل حزمة من الإجراءات الوقائية خلال الأيام القادمة لكسر سلسلة انتشار العدوى.

وبينت، أنه بحال استمرار الإصابات بالارتفاع فستضطر الدولة إلى اتخاذ قرارات أكثر شدة وصرامة، لمنع تفاقم الوضع الوبائي وحماية الموسسات الصحية من فقدان السيطرة على الوضع.

وألمحت، إلى أنه من الأسباب الكارثية لضعف الالتزام واتباع الإجراءات الوقائية هو وجود جهات تشكك بشكل علني في ظهور فيروس كورونا بالأساس، بدون محاسبة الجهات القانونية، أو اعتقاد البعض أن الفيروس قد ضعف وانحسر نتيجة تناقص الإصابات في الأسابيع الماضية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق