تصريح نيابي عن خيار محتمل بشأن العام الدراسي في حال استمرار الحظر

وكالة بغداد اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بغداد اليوم _ بغداد 

أكدت عضو لجنة التربية في مجلس النواب، هدى جار الله، اليوم السبت، أن التعليم الالكتروني دمار للعملية التربوية في البلاد، فيما أشارت إلى أن بقاء الوضع الصحي على هذه الحالة، سيدفع ربما لاعتماد درجات الفصل الأول في عبور الطلبة للمراحل المقبلة.

وقالت جارالله، في حديث لـ(بغداد اليوم)، ان "التعليم الالكتروني دمار للعملية التربوية والتعليمية في العراق، ولكن هذا الحل الوحيد الذي ممكن ان نفيد فيه الطالب العراقي في ظل الوضع الوبائي بسبب فيروس كورونا، ووجود قيود الحظر".

وأضافت، أن "التعليم الالكتروني، افضل من جعل العام الدراسي، سنة عبور، ويذهب الطالب للمرحلة المقبلة وهو لا يفهم اي شيء في المواد الدراسية".

وأشارت عضو لجنة التربية في البرلمان، إلى أن "بقاء الوضع الوبائي على وضعه الحالي او ارتفاع الاصابات، سيدفعنا الى اعتماد درجات الفصل الأول في عبور الطلاب الى المراحل القادمة".

وأقرت وزارة التربية، في وقت سابق من اليوم السبت، بوجود صعوبات في التعليم الإلكتروني بالنسبة لطلبة الابتدائية، فيما اشارت الى ضرورة تعاون الأهالي في إعادة عرض المواد على الطلبة والاستعانة بالتلفزيون التربوي لتعزيز الموقف.

وقال المتحدث باسم وزارة التربية – حيدر فاروق في مقابلة متلفزة تابعته (بغداد اليوم) إن "الدوام الرسمي معلق طوال فترة الحظرين الجزئي والشامل بموجب قرارات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية ولا توجد اية قرارات بعودته خلال أيام الحظر".

واقر المتحدث باسم التربية بوجود صعوبات في التعليم الإلكتروني بالنسبة لطلبة الابتدائية ، مؤكداً إنه "لا بد من تعاون الأهالي في إعادة عرض المواد على الطلبة والاستعانة بالتلفزيون التربوي لتعزيز الموقف، خطر كورونا كبير ونخشى على الطلبة".

وأشار إلى أن "وزارة التربية وضعت الية لإجراء امتحانات نصف السنة لكن اللجنة العليا قررت إيقاف الدوام ولا نستطيع التصريح بتلك الألية إلى حين عودة الدوام".

وفي وقت سابق، قال المتحدث الرسمي باسم الوزارة إنَّ "الوزارة واجهت بعض الصعوبات مع المراحل الابتدائيَّة الست والمتعلقة بإيصال المادة العلميَّة الى التلاميذ عبر المنصات الالكترونيَّة".

واضاف أن "الوزارة عالجت هذه المشكلة من خلال نشر المواد العلمية على شكل فيديوهات مصورة تتغير المعلومات، التي تقدمها للتلاميذ من خلال شخصيات كارتونية مع تغيير المرحلة وبشكل متسلسل مما سهل الكثير من الشرح والتعليم لهذه المراحل".

وكشف السعدون عن أن "أكثر من 95% من طلبة المراحل المتوسطة والاعدادية والسادس بفرعيه، وصلت لهم المادة العلميّة عبر التطبيقات الالكترونيّة بشكل سلس"، مشيرا الى "وجود تفاعل من قبلهم مع الملاكات التدريسيّة بهذا الصدد، ما يؤشر الى نجاح تجربة التعليم الالكتروني على مستوى التعليم الثانوي".

أخبار ذات صلة

0 تعليق