خبر «أوساكا» أمل اليابان فى أوليمبياد طوكيو >>

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

شكرا لقرائتكم خبر «أوساكا» أمل اليابان فى أوليمبياد طوكيو >>

موسوعة بصراوي الاخبارية كتب ايهاب بركات شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

باعتبارها واحدة من أبرز آمال اليابان في تحقيق ميدالية ذهبية، يمكن لنعومى أوساكا أن تتوقع تسليط الأضواء عليها خلال فترة مشاركتها في أوليمبياد طوكيو الصيفى.

لكن هناك مشكلة واحدة في هذا السيناريو. فاللاعبة اليابانية الانطوائية التي تتحدث بلطف تكره أن تكون في دائرة الضوء، ومن ثم فإنه ما يزال غير واضح كيف ستتعامل مع الضغط الشديد، وكل الضجيج الذي سيحيط بها بلا شك أثناء تنافسها في الألعاب الأوليمبية أمام جماهير بلادها.

وفازت أوساكا (23 عاما) بأحد ألقاب البطولات الأربع الكبرى كل عام منذ 2018، ونالت ثناء على شخصيتها الشجاعة وصراحتها في مسائل عديدة.

غير أن أوساكا كانت صريحة أيضا حول معاناتها من الاكتئاب والقلق. وانسحبت من بطولة فرنسا المفتوحة هذا العام في خضم جدل حول قرارها بمقاطعة كل المؤتمرات الصحفية في البطولة من أجل سلامتها النفسية.

وسيزداد الضغط الآن عندما تشارك أوساكا لأول مرة في الألعاب الأوليمبية في طوكيو، حيث من المتوقع ألا تكون فقط سفيرة الأوليمبياد، بل ستحمل أيضا آمال اليابان في نيل أول ميدالية ذهبية على الإطلاق في التنس.

وتقام منافسات التنس على ملاعب صلبة، وهى الأرضية نفسها التي فازت عليها أوساكا بكل ألقابها الأربعة الكبرى، لكنها قد تواجه منافسة قوية من أمثال المصنفة الأولى عالميا الأسترالية آشلى بارتى، ولاعبة روسيا البيضاء الصاعدة أرينا سبالينكا، بينما ستغيب الأمريكية المخضرمة سيرينا وليامز عن الدورة.

وفى منافسات الرجال، سيتطلع اليابانى كى نيشيكورى، الذي نال برونزية أوليمبياد ريو دى جانيرو 2016، مثل أوساكا إلى التألق في بلاده بعد معاناة دامت سنوات مع الإصابة.

وقد ينضم إلى نيشيكورى، المصنف الأول عالميا نوفاك ديوكوفيتش، وروجر فيدرر، الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى، اللذان يبحثان عن ذهبيتهما الأولى في الفردى، وهو اللقب الكبير الوحيد الذي ينقص حصيلة كل منهما.

ومن المتوقع أن تشهد منافسات التنس غياب أسماء كبيرة مثل البريطانى آندى موراى صاحب ذهبية 2012 و2016، والذى تأخرت عودته من الإصابة أكثر من مرة، مما يجعل ظهوره في الأوليمبياد محل شك.

وأبدى لاعبون آخرون، من بينهم رافائيل نادال، صاحب ذهبية فردى الرجال في 2008، قلقهم من إقامة الأوليمبياد أثناء الجائحة. وقال اللاعب الإسبانى المخضرم الذي حصد 20 لقبا كبيرا إنه لن يشارك في الدورة.

وقال اثنان من أبرز لاعبى الولايات المتحدة، وهما جون إيسنر ورايلى أوبيلكا، إنهما لن يشاركا في الألعاب الأوليمبية أيضا.

شكرا لقرائتكم خبر «أوساكا» أمل اليابان فى أوليمبياد طوكيو >> انتهى الخبر

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق