رئيس المجلس الرئاسي الليبي يؤكد أهمية توحيد المؤسسات وأن تشكيل الحكومة سيتم خلال أيام

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

طرابلس - سبوتنيك. وفي تصريحات من المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي لوكالة "سبوتنيك"، فقد "وصل رئيس المجلس الرئاسي محمد المنفي للعاصمة الليبية طرابلس وتعتبر هذه الزيارة الأولى من نوعها بعد توليه رئاسة المجلس".

© Sputnik . sputnik M.HEMIA

وبحسب المكتب الإعلامي، فقد "أكد المنفي عقب وصوله إلى طرابلس أن تشكيل الحكومة ستكون جاهزة في غضون أيام وستعرض على مجلس النواب للتصويت عليها".

وتابع: "كما شدد المنفي على المهام المنوطة بالمجلس الرئاسي الليبي الجديد وتوحيد المؤسسات للعمل على تحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين"، منوها بأنه "كان في استقبال المنفي لدى وصوله إلى طرابلس رئيس الحكومة المرتقبة عبد الحميد دبيبة وأعضاء من مجلس النواب وأعضاء من مجلس الدولة بالإضافة إلى شخصيات عسكرية وأمنية وأعيان ومشايخ طرابلس".

وكان المنفي زار قبل أيام بنغازي، في شرق ليبيا، والتقى بقائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، في مقر الجيش بالرجمة، حيث أكد الأخير على دعم المجلس الرئاسي، والحكومة الوطنية الجديدة.

كان الملتقى السياسي الليبي قد صوت، الشهر الجاري، لصالح اختيار سلطة تنفيذية مؤقتة جديدة سيقودها محمد المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، وعبد الحميد دبيبة رئيسا للوزراء.

وجاء التصويت في إطار جهود تقودها الأمم المتحدة لصنع السلام وتهدف إلى إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، في 24 كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وأخيرا، دعا رئيس مجلس النواب المنتخب، المنعقد في طبرق، المستشار عقيلة صالح، أعضاء المجلس إلى حضور جلسة تشاورية تخصص "لوضع الترتيبات اللازمة للنظر في منح الحكومة الثقة فور تقديم تشكيلتها لتتمكن من مباشرة المهام الملقاة على عاتقها".

وتصاعد الانقسام بين الشرق الليبي، مقر البرلمان المنتخب المدعوم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب، مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، في 2019، حين شن الجيش الوطني حملة لاستعادة السيطرة على العاصمة طرابلس مقر الوفاق، قبل أن يتم الاتفاق على وقف إطلاق النار بين الجانبين العام الماضي ضمن المحادثات العسكرية التي ترعاها الأمم المتحدة، وهي أحد المسارات المتفق عليها بموجب مؤتمر برلين الذي عقد أوائل العام الماضي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق