الارشيف / ثقافة وفن

اقرأ خبر: أديل تعرج على المسرح وتكشف إصابتها بعرق النسا ..

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: أديل تعرج على المسرح وتكشف إصابتها بعرق النسا ..

موسوعة بصراوي الاخبارية - كتبت سلمى الجبوري: موسوعة بصراوي الاخبارية -وكالات

كشفت الفنانة البريطانية أديل إصابتها بداء عرق النسا؛ بعدما لاحظ معجبوها أنها تعرج خلال حفلها الغنائي الذي أقامته عشية عيد رأس السنة في مدينة لاس فيغاس.

عادة ما يصيب مرض عرق النسا جانبًا واحدًا من الجسم، ويمكن التشافي منه خلال بضعة أسابيع عن طريق تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تساعد على ارتخاء العضلات، إلَّا أن هناك بعض الحالات المزمنة التي تتوجب تدخل جراحي.

عرق النسا

الأعمار التي يصيبها عرق النسا ؟

يؤثر عرق النسا على الأشخاص من جميع الأعمار، لكنه أكثر شيوعًا بين الذين تترواح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا، وفقًا للأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام.

وتلاحظ الأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام أن الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا هم الأكثر عرضة للإصابة بعرق النسا بسبب الانزلاق الغضروفي، بينما يعاني الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا عادةً بسبب النتوءات العظمية والتهاب المفاصل.

كما أن النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بعرق النسا بسبب ارتخاء الأربطة الذي يحدث بشكل طبيعي بسبب الهرمونات أثناء الحمل، وكذلك بسبب وزن الطفل ووضعته، وفقًا لكليفلاند كلينك.

ونشر موقع “ديلي ستار” مقطع فيديو لأديل من حفلها الغنائي وهي تسير من جانب المسرح للآخر بطريقة عرجاء، في حين تحدثت عن معاناتها من آلام الظهر المزمنة، قائلة: “يتوجب عليَّ التبختبر هذه الأيام؛ لأنني أعاني من عرق النسا المؤلمحقًا.”

وسيق لأديل الحديث عن معاناتها من آلام الظهر، مُشيرةً إلى أن معاناتها رافقتها لأكثر من نصف عمرها، فبعمر الـ15 أصيب بانزلاق غضروفي في الفقرة الخامسة بعد عطسة قوية خلفت أضرارًا مزمنة. كما أصيبت بانزلاق غضروفي في الفقرة السادسة في شهر يناير العام الماضي 2022.

وبسبب ولادتها بعملية قيصرية، تسبب ذلك إصابتها بإنزلاق غضروفي، لكن بعد تقوية عضلات بطنها، أصبح بإمكانها الركض مع طفلها.

أديل ما هو عرق النسا ؟

تعاني الكثير من النساء من بمرض عرق النسا أو ما يسمى بألم العصب الوركي مما يسبب لهن المزيد من الأعراض المؤلمة والمتعبة للغاية، نتيجة الضغط على العصب الوركي؛ ما يسبب آلامًا حادة تمتد من طول العصب الوركي حتى أسفل الظهر مرورًا بمنطقة المؤخرة والأرداف وأسفل الساقين.

عادة ما يصيب مرض عرق النسا جانبًا واحدًا من الجسم، ويمكن التشافي منه خلال بضعة أسابيع عن طريق تناول بعض الأدوية والعقاقير التي تساعد على ارتخاء العضلات، إلَّا أن هناك بعض الحالات المزمنة التي تتوجب تدخل جراحي.

يؤثر عرق النسا على الأشخاص من جميع الأعمار، لكنه أكثر شيوعًا بين الذين تترواح أعمارهم بين 30 و 50 عامًا، وفقًا للأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام.

وتلاحظ الأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام أن الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عامًا هم الأكثر عرضة للإصابة بعرق النسا بسبب الانزلاق الغضروفي، بينما يعاني الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا عادةً بسبب النتوءات العظمية والتهاب المفاصل.

كما أن النساء الحوامل أكثر عرضة للإصابة بعرق النسا بسبب ارتخاء الأربطة الذي يحدث بشكل طبيعي بسبب الهرمونات أثناء الحمل، وكذلك بسبب وزن الطفل ووضعته، وفقًا لكليفلاند كلينك.

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: أديل تعرج على المسرح وتكشف إصابتها بعرق النسا .. انتهى الخبر

شكرا على زيارتك ارتس اخبار الفن
مجلة السياسي