أخبار العالم / مصر

اقرأ خبر: الجذب السكاني وحياة كريمة.. تفاصيل لقاء وزير التنمية المحلية ومحافظ الوادي الجديد ...

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: الجذب السكاني وحياة كريمة.. تفاصيل لقاء وزير التنمية المحلية ومحافظ الوادي الجديد ...

موسوعة بصراوي الاخبارية- كتبت : اسراء ايوب 12:53 م الأحد 02 يناير 2022

كتب- محمد نصار:

استقبل اللواء محمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، اللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، اليوم الأحد بمقر الوزارة بالدقي.

وفي بداية اللقاء استعرض اللواء محمود شعراوي مع محافظ الوادي الجديد عددا من المشروعات الجارية على أرض المحافظة خاصة مشروعات الخطة الاستثمارية للعام المالي (2021 - 2022) لسرعة الانتهاء منها بما يساهم في تلبية احتياجات المواطنين وتحسين الخدمات المقدمة إليهم ورفع مستوى رضاهم ودعم مشروعات البنية الأساسية حيث تم متابعة الموقف التنفيذي لمشروع مجمع المصالح الحكومية المميكن بمدينة الخارجة.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى توجيهات القيادة السياسية بإقامة مجمع حكومي مجهز بكافة الوسائل التكنولوجية الحديثة لتيسير الخدمات للمواطنين بشكل أسرع وأفضل، مشيرا إلى أهمية المتابعة المستمرة للانتهاء من هذا المشروع وفقا للخطط الزمنية المقررة لذلك وتذليل أي مشكلات خاصة في ظل اهتمام رئيس الوزراء وزيارته لموقع المشروع خلال زيارته الأخيرة لمحافظة الوادي الجديد.

ومن جانبه أشار اللواء محمد الزملوط إلى أن المجمع سيكون الأول على مستوى المحافظات وستبلغ تكلفته حوالي 400 مليون جنيه وسيضم جميع المصالح الحكومية والمديريات الخدمية بالمحافظة، لافتا إلى أن نسبة التنفيذ الحالية للمجمع تخطت نسبة 85%.

وتابع وزير التنمية المحلية مع محافظ الوادي الجديد التنسيق الجاري بين المحافظة ووزارتي الزراعة والري فيما يخص تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية خلال افتتاح المشروعات القومية الجديدة فى محافظات الصعيد ضمن "أسبوع الصعيد" وعلى رأسها استصلاح وزراعة الأراضي بالمحافظات ودعم زراعة النخيل وصناعة التمور ومبادرة إحياء إنتاج وتصنيع الحرير الطبيعي والصوب الزراعية لتوفير فرص عمل لمواطني المحافظة خاصة الشباب والمرأة المعيلة ودعم الاستثمار في المجالات الزراعية والاستفادة من إمكانيات الوادي الجديد والحوافز التي تقدمها الدولة للمستثمرين في المحافظة.

وشدد اللواء محمود شعراوي على أهمية الاستغلال الأمثل للميزات التنافسية التي تتمتع بها محافظة الوادي الجديد بما يساهم في الجذب السكاني وزيادة معدلات عملية التنمية بالمحافظة وجذب المستثمرين وإقامة مشروعات في مختلف القطاعات في ظل اهتمام كبير من القيادة السياسية ورئيس الوزراء وتوفير كافة الخدمات للمواطنين بأحدث الأساليب والتيسير عليهم.

كما ناقش اللواء محمود شعراوي مع اللواء محمد الزملوط الدراسات والتحضيرات الجارية لتحديد المراكز والقرى التي سيتم استهدافها ضمن المرحلة الثانية من المشروع القومي لتطوير الريف المصري في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة"، حيث أوضح المحافظ أن هناك 4 مراكز متبقية بالمحافظة وجار تحديد أولوياتها حسب المستوى التنموي لكل منها.

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أنه من المخطط استهداف 50% من المراكز المتبقية بالوادي الجديد بإجمالي مركزين في العام المالي القادم على أن يتبقى آخر مركزين للعام المالي (2023 - 2024).

وشهد الاجتماع كذلك استعراض معدلات تنفيذ المشروعات المستهدفة ضمن المرحلة الأولى لحياة كريمة خلال العام المالي الجاري حيث يتم تنفيذها في 19 قرية و7 وحدات محلية بمركز الفرافرة عبر تنفيذ حوالي 177 مشروعا في مختلف القطاعات الخدمية التي تهم أبناء تلك القرى وعلى رأسها مياه الشرب والصرف الصحي والشباب والرياضة والكهرباء والإسكان والتربية والتعليم والطرق والزراعة وسكن كريم غيرها، حيث تستهدف هذه المشروعات المساهمة في إحداث نقلة نوعية في حياة مواطني قرى مركز الفرافرة وتوفير حياة كريمة للمواطنين.

وخلال اللقاء حرص وزير التنمية المحلية على متابعة جهود المحافظة بالتنسيق مع كافة الوزارات والجهات المعنية لتوفير وتخصيص الأراضي اللازمة لتنفيذ المشروعات المستهدف القيام بها وعلى رأسها المجمعات الزراعية والصناعية الحرفية والمجمعات الحكومية وغيرها من المشروعات الحيوية خاصة ضمن محور التنمية الاقتصادية وتوفير فرص عمل مستدامة للمواطنين بالقرى المستهدفة لتمكين الأسر اقتصاديا خاصة في ظل الاهتمام الكبير الذي يوليه رئيس الجمهورية لهذا المحور ضمن مبادرة حياة كريمة.

كما تابع اللواء محمود شعراوي مع اللواء محمد الزملوط جهود تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين وذلك في إطار قرارات وتوجيهات اللجنة العليا لإدارة أزمة الأوبئة والجوائح الصحية برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء، حيث جدد اللواء محمود شعراوي التأكيد على أهمية تنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية بكل حسم والتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات الطبية.

وحرص شعراوي، خلال اللقاء، على متابعة استعدادات محافظة الوادي الجديد لمواجهة موجة الطقس السيئ التي تشهدها المحافظة حاليا، وقد وجه وزير التنمية المحلية بالاستمرار في رفع درجة الاستعداد بالقطاعات الخدمية والمعنية بالمحافظة للتعامل الفوري مع أية تجمعات للمياه بالشوارع والميادين والتنسيق المستمر مع شركة مياه الشرب والصرف الصحي والتأكد من جاهزية المعدات والأجهزة والسيارات المستخدمة حرصا على سلامة المواطنين.

كما شهد اللقاء أيضا متابعة آخر المستجدات الخاصة بتنفيذ بروتوكولات التعاون التي تم توقيعها بين محافظة الوادي الجديد ومحافظات المنوفية والغربية وكفرالشيخ وذلك لاستخدام مساحات من الأراضي بالوادي الجديد القابلة للزراعة لمواطني هذه المحافظات.

وشدد اللواء محمود شعراوي على أهمية التيسير على المواطنين الراغبين في الحصول على الأراضي وتوفير كافة الخدمات والمرافق اللازمة ورفع كفاءة المنازل المخصصة للمزارعين لتسهيل معيشتهم في إطار الاهتمام الذي توليه الدولة لنجاح هذا المشروع القومي للجذب السكاني وتعمير المحافظات غير المأهولة بالسكان وإقامة مشروعات تنمية زراعية شاملة في المناطق المستهدفة بما يساهم في الخروج من الوادي الضيق وتوفير فرص عمل.

وقال اللواء محمد الزملوط إن المحافظة ستقدم كل الدعم اللازم لهذا المشروع ولكافة أبناء المحافظات الراغبة في الاستفادة منه والمساعدة في حل أزمة عدم وجود ظهير صحراوي لتلك المحافظات بما يحقق الهدف الذي تسعى إليه القيادة السياسية منذ هذا المشروع القومي المهم.

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: الجذب السكاني وحياة كريمة.. تفاصيل لقاء وزير التنمية المحلية ومحافظ الوادي الجديد ... انتهى الخبر .

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

قد تقرأ أيضا