الارشيف / لايف ستايل

اقرأ خبر : عاملة نظافة تشعل السوشيال ميديا بسبب «خواتم ذهب»: «أم اليتامى.. كافئوها»

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : عاملة نظافة تشعل السوشيال ميديا بسبب «خواتم ذهب»: «أم اليتامى.. كافئوها»

موسوعة بصراوي الاخبارية - كتبت نسرين هادي: علاقات و مجتمع

طعمة السيد

«أخلاقنا الجميلة» ليست مجرد شعار، لكنه معنى جسده الكثير من المصريين الذين اتسموا بالأخلاق النبيلة، من الصدق والأمانة، فضربوا أروع الأمثال في العديد من المواقف المختلفة.

فلم تتوقع السيدة «طعمة السيد» عاملة النظافة بنادي الرواد بالعاشر، التي تخرج صباح كل يوم لتأدية مهام عملها، أن تلتقط عيناها بعض قطع المجوهرات الذهبية، داخل حمام السيدات بالنادي، لتجد نفسها بدون تفكير تردها للمسئول بالإدارة وبدوره أعادها لمالكتها، مشيدًا بتصرفها الأمين.

4650967691673177288.jpg

مجلس الإدارة يكافئ السيدة

وعلى الفور، نشرت الصفحة الرسمية للنادي، صورة السيدة، مشيدين بتصرفها الأمين، إذ علقت: «مجلس إداره النادي والإدارة التنفيذية يتقدمون ببالغ الشكر والتقدير للسيدة طعمة السيد بإدارة الخدمات لعثورها على مجموعة خواتم ذهب ثمينة بأحد حمامات السيدات بالنادي وتم تسليمها لصاحبتها» 

وتواصل «موسوعة بصراوي الاخبارية» مع إدارة النادي، التي أكدت أن السيدة تعمل منذ فترة بالنادي، واشتهرت بالأمانة والإخلاص، وإن الإدارة لم تتردد لحظة عن مكافئتها والإشادة بها أمام الجميع: «طبعا في مكافئة مننا على تصرفها ده، ولكن مالك الذهب منعرفش كافئها أو لاء دي حاجة ترجعله لكن الأكيد النادي كافئها وأشاد به وبتصرفها». 

طعمة أم للأيتام

وعلى الفور تفاعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مشيدين بتصرف السيدة، بينما طالب البعض مكافئتها ودعمها المستمر نظرًا لظروفها، فعلق حساب يحمل اسم يحيى أحمد على «فيس بوك»: «ربنا يبارك فيها، ست بنت أصول ومن بيت طيب، وعلى الرغم من أنها بترعى أيتام وفي حاجة شديدة لمن يقف معها في كفاحها لرعاية أبنائها اليتامى إلا أنها تعرف الحلال وأدت الأمانات إلى أهلها.. لذا أرجو من إدارة النادي أن يتم تكريم هذه السيدة المحترمة الأمينة، وهذه ليست أول مره فى إعادة المفقودات لأصحابها».

5894958611673177290.jpg

وتابع: «أتمنى من السيدة صاحبة المشغولات الذهبية أن تكافئها بما يتناسب مع قيمة هذه القطع الذهبية، تحية كبيره للمحترمة أم اليتامى التى تستحق كل خير».

بينما قال محمد كامل: «هذا التكريم ليس بسبب أمانتها ولكن للفضل في نشأتها وتربيتها وبكل إجلال واحترام وتقدير لوالدها ووالدتها، أما الأمانة فدليل على احترامها لدينها وتمسكها بشرعيته وتمسكها بحلاله وحرامه، وأكيد قبل أن تكرم في الأرض كرمها الله عز وجل وكافئها ونتمنى أن تكون مثالا لنا جميعا.. ومن القلب تحية إجلال لك أيتها السيدة الفاضلة وهنيئا لنا جميعا بأولادك وبناتك في مجتمعنا إن شاء الله».

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : عاملة نظافة تشعل السوشيال ميديا بسبب «خواتم ذهب»: «أم اليتامى.. كافئوها» انتهى الخبر

شكرا على زيارتك ارتس اخبار الفن
هن

قد تقرأ أيضا