الارشيف / لايف ستايل

اقرأ خبر : «غادة» فنانة تشكيلية تبدع في صناعة الحُلي: لكل قطعة حكاية

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : «غادة» فنانة تشكيلية تبدع في صناعة الحُلي: لكل قطعة حكاية

موسوعة بصراوي الاخبارية - كتبت نسرين هادي: علاقات و مجتمع

غادة الصغير تصمم حلى ومجوهرت فريدة

بلمسة فنية فريدة ومتميزة، ودراسة متعمقة من الفتاة الإسكندرانية «غادة الصغير» صنعت البراند الخاص بها «غين» ليتفق مع أول حروف اسمها هي الفنانة الأربعينية والفنانة التشكيلية التي تخرجت في كلية تربية نوعية قسم فنون، مما سنح لها الفرصة أن تدرس كل أنواع الفن بتاريخه المختلف على مر العصور، وجعلت من دراستها حُلي متنوعة بروح العصر الآن وبروحها كما عبرت.

دخولها الكلية ومساعدة زوجها 

دخلت الكلية لحبها الشديد للرسم والألوان والنحت والتصميم، ثم تخرجت في عام 1999، وساعدتها دراستها على تحقيق حلمها في تصميم وتنفيذ الحُليّ بخامات مختلفة، إذ تقول «غادة» لـ«موسوعة بصراوي الاخبارية»، إن «دخولي الكلية ساعدني على تحقيق حلمي، لكن عندما تزوجت بعد الكلية تفرغت لابني لفترة من الوقت، ولكن بعد ذلك شجعني زوجي على بدء مشروعي».

2485767671673185146.jpg

عمل كل شيء من اللاشيء.. تعبير غادة عن مشروعها

بدأت المشروع بفكرة «عمل كل شيء من اللاشيء»، فأخذت التفكير لتخلق روح للمشروع في صورة خاصة بها، وبالفعل اقتنيت الخامات لتنفيذ تصميماتها منها النحاس التي تطليه بالذهب أو الفضة، كما أنها تقوم بالرسم والتلوين على الحقائب والجلد، وتضيف كل أنواع الأحجار الكريمة من العقيق والمرجان واللؤلؤ والفيروز.

16624403371673184593.jpg

شعبيات الحجاوي نقلة في صناعة الحُلي

كل القطع الفنية التي تقدمها غادة يتبعها مشوار كبير من البحث والتصميم، فمثلًا إطلاقها لقطع «شعبيات الحجاوي» كان عن مشوار «ذكريا الحجاوي» التي قرأت تاريخه كله وحياته، وأستأذنت من حفيدته الإعلامية دعاء عامر وأقربائه الذين رحبوا بالفكرة، وقالت غادة «كانت نقلة كبيرة لي فبدأ الجميع يعرف صورتي وطابعي الخاص، بحثت كثيرًا وكنت أشعر بروح الرحلات التي كان يبحث فيها الفنان الحجاوي عن الفنانين الشعبيين، وكان ذلك دعمًا لي وسبب في النجاح الكبير».

18663786281673184547.jpg

مجموعة تصاميم حُلى فريدة

حولت «غادة» كل شيء إلى تصميم، فصنعت قطع فنية من الحُلي لم تخطر لأحد من قبل، مثل العديد من التصميمات كمجموعة خطوط الفن الفرعوني والحروف عربية وبالحب تكتمل الحياة وورق الكوتشينة ومجموعة «Mon Jardin» الفرنسية، وفاتنات السينما المصرية وألف ليلة وليلة إحياء لذكري المخرج فهمي عبد الحميد التي استطاعت تصميم المجموعة الفريدة التي استوحتها من المسرحيات إخراج فهمي عبد الحميد والتي ارتداتها الإعلامية «لمياء فهمي» حفيدته لإعجابها الشديد بها، وحاليًا تُحضر لمجموعة المجوهرات الملكية، وتفكر في عمل حُلي خاص ويشبه راويات نجيب محفوظ.

21306763751673184906.jpg

11725151891673184948.jpg

268736411673184994.jpg

12624499471673184996.jpg

18864829871673185141.jpg

ألف ليلة وليلة والفاتنات

وعن مجموعة فاتنات السينما قالت إنه يعبر عن أجمل الفترات التي تربطنا بالتليفزيون والسينما، ففي المجموعة طبعت صور فنانات وفنانين ثنائيات العصر الجميل مثل سعاد حسني وعمرو الشريف وفاتن حمامة والكثير، ومجموعة ألف ليلة وليلة المستوحاة من الفوازير، وصممت قصر ألف ليلة وليلة وشهرزاد والتاج الملكي، والذى لقى صدى كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

17406371581673185856.jpg

17111329291673184545.jpg

8840019311673185234.jpg

11566754391673185237.jpg

18219436591673185240.jpg

أُمنية ونصيحة «غادة»

«زوجي كان زميلًا لي في الكلية، وهو الذي شجعني على كل شيء هو وعائلتي، أكثر ما أحبه هو نظرة الفرح من أسرتي التي تشعرني أنني أطير في السماء، وتعليقات المعجبين لي بالثناء»، قالت غادة هذه الكلمات معبرة عن فرحتها، إذ أصبح يعرفها الجميع من التصاميم التي من صنعها، وذلك عند رؤيتهم لها فهي خلقت لها طابع وصورة خاصة، وقدمت نصيحة أنه يجب على كل امرأة الاستمرار في البحث ودعم المجال التي تحبه، لأن الإحساس بالذات والتميز أهم من كل شيء، ونصحت بأن كل شخص يعمل على مشروع يستمر ولا يفقد الأمل.

9184780061673185538.jpg

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر : «غادة» فنانة تشكيلية تبدع في صناعة الحُلي: لكل قطعة حكاية انتهى الخبر

شكرا على زيارتك ارتس اخبار الفن
هن

قد تقرأ أيضا