لايف ستايل

اقرأ خبر: «ميرفت» تعلِّم الفتيات حماية أنفسهن: الصرخة والهروب من وسائل الدفاع

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: «ميرفت» تعلِّم الفتيات حماية أنفسهن: الصرخة والهروب من وسائل الدفاع

موسوعة بصراوي الاخبارية - كتبت نسرين هادي: علاقات و مجتمع

تتجه بعض الفتيات إلى تعزيز مهارة الدفاع عن النفس، للحماية ضد محاولات التحرش أو الاعتداء بشكل عام، وفي هذا الإطار تعمل «ميرفت» جاهدة على تدريب الفتيات والسيدات بل وتهتم بتنشئة الإناث الصغيرات على كيفية التصدي للتصرفات الإجرامية التي طالما يتعرضن لها من «أشباه الرجال».

نجاح مهني وأكاديمي

ميرفت فتحي، تبلغ 41 عاما، ما بين نجاح أكاديمي ومهني، فبعدما تخرجت في كلية التربية الرياضية جامعة القاهرة، حصلت على درجة الماجستير في «علاقة الأيروبكس بالكيك بوكسينج»، كل هذا إلى جانب عملها مدربة للفتيات على الدفاع عن النفس أو ما يعرف بـ«الكيك بوكسينج»، إضافة إلى عملها حكما عربيا في العديد من الرياضات المنوطة بالدفاع عن النفس.

ما زال التحرش من أكثر الآفات المنتشرة في المجتمع لذا يتوجب سرعة التصدي له فور حدوثه، كما أوضحت «ميرفت» لـ«الوطن»: «أنا بفهِّم البنات إن الدفاع عن النفس ده عبارة عن موقف الشخص بيتعرض له، وماينفعش حد يتعرض للأذى ويسكت، سواء بدني أو نفسي أو حد يتعرض لعرضه أو ماله أو أي جزء من أجزاء جسده».

لتتجه «كابتن ميرفت» إلى سرد أولى خطوات الدفاع عن النفس، قائلة: «الاستعداد النفسي هو أهم شيء، هي مهارة نفسية تتعلق بسرعة انتباهي وبالتالي سرعة رد فعلي، حتى لو تدخلات بدنية، ودي آخر حاجة بضطر ألجأ لها، يعني لو الموقف بسيط بعلم البنت تتعامل بالجانب المهاري البديهي، يعني ممكن أدافع عن نفسي من خلال صرخة أو إني أطلع مفتاح من شنطتي أتعامل بيه، أو إني أجري، الهروب والجري وسيلة للدفاع عن النفس».

تدريبات للدفاع عن النفس 

أما عن مرحلة التدخل البدني فتوضح «ميرفت»: «لو هتستخدمي الركل استهدفي المناطق الضعيفة المتعارف عليها في جسم أي إنسان، وهي دائما في المنتصف، بداية من الجبهة والأنف مرورا بمنطقة الصدر وفم المعدة وأسفل البطن ونهاية بمفصل الركبة، على عكس مناطق القوة كالأطراف والكتف».

وعن طريقتها المتبعة مع تدريب الفتيات تقول «ميرفت»: «أنا باخد البنت أدربها وأعلمها إزاي تبدأ تستخدم قوتها في الدفاع عن نفسها، وإمتى تبدأ تستخدم إيديها، وإمتى تستخدم ركبتها بالركل أو الخبط، فلو البنت جاية لي متحمسة أو جاية إثر موقف حصلها ومأثر عليها، هيكون عندها حافز كبير إنها تتدرب كويس، فبالتالي مدة التدريب لا تتجاوز الـ3 شهور، وتبقى جاهزة تدخل بطولة».

شكرا لقرائتكم اقرأ خبر: «ميرفت» تعلِّم الفتيات حماية أنفسهن: الصرخة والهروب من وسائل الدفاع انتهى الخبر

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

قد تقرأ أيضا