الكعبي: بضاعة الموت التي تسوقها اسرائيل الى الفلسطينين سترتد اليها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عد النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، اليوم الأربعاء، العدوان الوحشي بحق الشعب الفلسطيني وصمة عار في جبين الانسانية، فيما أشار إلى أن بضاعة الموت التي تسوقها اسرائيل يوميا الى الفلسطينين سترتد اليها لا محالة.

وقال الكعبي خلال فعاليات المؤتمر الافتراضي الطارئ للاتحاد البرلماني العربي، إن "سلب الاراضي وتدنيس المقدسات هي ممارسات مقيتة وعنصرية وغير قانونية دأبت اسرائيل على ممارستها بشكل يومي بانتهاك واضح وجلي لكافة المواثيق الدولية وبتعنت وصلف واصرار من هذا الكيان اللقيط على انتهاك حقوق الانسان واولها الحق بالحياة"، مضيفاً "الكيان الغاصب وتصرفاته العدوانية هو منبع عدم الاستقرار في كل العالم، منتقداً صمت المجتمع الدولي تجاه ما يحدث في فلسطين".

وأضاف، أن "العراق يدعم الحكومة الفلسطينية لاقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف ولها كامل السيادة على جميع الاراضي الفلسطينية".

وشدد الكعبي، على "ضرورة مساندة الموقف الفلسطيني خاصة في المحافل الدولية والسعي لاصدار قرارات اممية بادانة الاعتداءات الاسرائيلية والزامها بوقف عدوانها الوحشي وسلب الاراضي الفلسطينية واطلاق سراح المعتقلين"، مؤكداً "أهمية وحدة الصف العربي والاسلامي في هذه المساندة".


وطالب الكعبي بشكل رسمي ونيابة عن مجلس النواب العراقي، بأن يتضمن البيان دعوة الجامعة العربية لعقد اجتماع عاجل على مستوى الرؤساء او على مستوى وزراء الخارجية لمتابعة الاعتداء الاسرائيلي على فلسطين، فضلا عن التحرك على المستوى الدولي بإصدار قرارات ملزمة بوقف الاعتداء الاسرائيلي فورا.

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

أخبار ذات صلة

0 تعليق