خارجية ألمانيا: نستعد لفتح مكتب وقود الهيدروجين بالرياض

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في إطار تعزيز الشراكات بين السعودية وألمانيا في الملف الاقتصادي، كشف الناطق باسم وزارة الخارجية الألمانية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، دنيس كوميتات استعداد بلاده لافتتاح "مكتب الهيدروجين" في الرياض خلال الصيف الجاري.

وقال في حديث خاص لـ "العربية.نت إن "العلاقات بين ألمانيا والسعودية في مجملها جيدة للغاية، نحن نعمل بشكل وثيق مع المملكة في عدد من مجالات السياسة، ليس أقلها في القطاع الاقتصادي، حيث أقامت ألمانيا والسعودية شراكة في مجال الهيدروجين".

مادة اعلانية

كما أضاف " نرى أن هذا مثال جيد على التعاون الاقتصادي الذي لا يفيد الشركات فحسب، بل يفيد المناخ أيضاً"، مشيراً إلى أن ذلك "يمكننا الحد من تغير المناخ بنجاح".

وأكد ألا ينبغي "اقتصار التعاون بين البلدين على القضايا الاقتصادية والمناخية، فالعلاقات الثنائية تزدهر أيضاً من خلال التبادل النشط على مستوى المجتمع المدني".

قضية الحوثيين لا تقدم ملموساً

وفيما يتعلق بملف الحوثيين في منطقة الشرق الأوسط، قال: "للأسف، على رغم الجهود المكثفة التي تبذلها الأمم المتحدة والمبعوث الخاص للولايات المتحدة، لم يحدث حتى الآن أي تقدم ملموس في المحادثات بشأن تنفيذ خطة المبعوث الخاص للأمم المتحدة المكونة من 4 نقاط".

وتتلخص النقاط الأربع في "افتتاح مطار صنعاء، واستمرار فتح ميناء الحديدة، ووقف إطلاق النار في كافة أرجاء البلاد، وبدء المحادثات السياسية".

وأضاف "لكننا نرى - وهذا أمر إيجابي للغاية - أن المجتمع الدولي يقف داعماً وراء جهود مارتن غريفيثس، وأصبح هذا واضح في اجتماع ما يسمى بـ P5 + 4، أي الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن وألمانيا والسويد والكويت والاتحاد الأوروبي، الذي انعقد في برلين يوم 12 أبريل".

ميليشيات الحوثيين - فرانس برس

ميليشيات الحوثيين - فرانس برس

القضية الفلسطينية

وبشأن القضية الفلسطينية، قال المتحدث إن "الأزمة الحالية بين إسرائيل والفلسطينيين أظهرت مدى هشاشة الوضع في الوقت الحالي، نحن نقدر كثيراً أن وقف إطلاق النار المتفق عليه في 21 مايو مازال مستقراً حتى الآن، وتحافظ ألمانيا على وجود علاقات جيدة مع الجانبين، كما ويُعد تحسين الوضع الإنساني في غزة الآن ذا أهمية كبيرة لتحقيق مزيد من الاستقرار".

كذلك، أضاف : "ستقدم ألمانيا 15 مليون يورو للمساعدات الإنسانية في الأراضي الفلسطينية، وسيُستخدم جزء كبير من هذه المخصصات في توفير الرعاية لسكان غزة، الذين ندعمهم بالفعل بأكثر من 50 مليون يورو هذا العام".

وأوضح أنه "بالإضافة إلى ذلك كانت ألمانيا أكبر مانح للأونروا على مدى السنوات الثلاث الماضية، وساعدت، من بين أمور أخرى، بحوالي 180 مليون يورو في عام 2020، ومن الأهمية بمكان أن يكون لدولة مؤثرة مثل السعودية تأثير في خفض تصعيد هذا الوضع، ودعم الاستقرار في المنطقة سياسياً ومالياً".

السعودية.. بدء التطعيم ضد كورونا داخل السيارة في 4 مدن

السعودية.. بدء التطعيم ضد كورونا داخل السيارة في 4 مدن

السعودية نجحت بالتعامل مع كورونا

وفيما يخص ملف جائحة كورونا على مستوى منطقة الشرق وشمال إفريقيا، أكد الناطق الألماني أن أعداد مصابي كورونا آخذة في الانخفاض، مشيراً إلى أن الخطر لم يتم تفاديه بعد".

كذلك، أضاف أنه "من المهم أن يواصل المسؤولون السياسيون في المنطقة التوسع في برامج التلقيح الوطنية في أسرع وقت ممكن، وأن يظلوا يقظين بشأن تتبع الإصابات وعلاجها". وقال "نحن نرى اليوم السعودية تقدم نموذجاً جيداً في سياستها الخاصة بالتعامل مع فيروس كورونا، والتي تُسجل نجاحاً حتى الآن".

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

أخبار ذات صلة

0 تعليق