عضو بالكنيست للعربية: مشاركة الإخوان بحكومة إسرائيلية تجاوز للخطوط الحمر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد عضو الكنيست الإسرائيلي، سامي أبو شحادة، في تصريحات خاصة لـ"العربية" أن مشاركة الإخوان بحكومة إسرائيلية تجاوز للخطوط الحمر.

وأشار أبو شحادة إلى أن المشاركة بحكومة إسرائيلية خروج عن الإجماع الفلسطيني، مشدداً على أنه "غير مفهوم مشاركة فلسطينيي الداخل بحكومة إسرائيلية".

مادة اعلانية

ووصف مشاركة الحركة العربية الموحدة بحكومة إسرائيلية بـ"الخطير"، كما اعتبر أبو شحادة أن "ما فعله منصور عباس بالمشاركة بحكومة إسرائيلية إهانة".

ويعد انضمام القائمة العربية الموحدة بزعامة منصور عباس إلى ائتلاف حكومي في إسرائيل أول خطوة من نوعها لحزب عربي في الدولة العبرية لكنها لا تحظى بتأييد الأحزاب العربية الأخرى.

ومساء الأربعاء انتشرت صورة عبر وسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيها منصور عباس مع رئيس المعارضة الوسطي يائير لابيد وزعيم التيار اليميني المتطرف نفتالي بينيت وهم يبتسمون.

وساعد اشتراك الطرفين في هدف الوقوف في وجه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في دفع منصور عباس إلى المسرح السياسي إذ حقق الفصيل الإسلامي الصغير أغلبية بسيطة للأحزاب اليهودية التي تأمل في عزل نتنياهو أطول رؤساء الوزراء بقاء في السلطة في إسرائيل.

عضو الكنيست سامي أبو شحادة أضاف، في لقائه بـ"العربية" أن "ما يفعله منصور عباس يعطي شرعية لليمين الفاشي بإسرائيل".

وقال: "منصور عباس صار يمثل حكومة إسرائيل أمام فلسطينيي الداخل" مشدداً على أن "الشارع الإسرائيلي لا يقبل انضمام تيار إسلامي للحكومة".

ونحى عباس (47 عاما) جانبا خلافاته مع نفتالي بينيت رئيس الوزراء المقبل في الحكومة الجديدة والزعيم السابق لتنظيم كبير للمستوطنات اليهودية وأحد المدافعين عن ضم معظم الضفة الغربية المحتلة.

ويقول عباس، الذي يعمل طبيب أسنان، إنه يأمل في تحسين أوضاع المواطنين العرب الذين يشكون من التمييز وإهمال الحكومة لهم.

وقال في رسالة إلى أنصاره بعد توقيع اتفاق الائتلاف مع بينيت وزعيم المعارضة يائير لابيد إن فصيله قرر الانضمام للحكومة "من أجل تغيير توازن القوى السياسية في البلاد".

شكرا على زيارتك موسوعة بصراوي الاخبارية

أخبار ذات صلة

0 تعليق