الحكومة الأردنية: لن نسمح بنشاطات تحريضية

العربية نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعهدت الحكومة الأردنية، الأحد، بالحزم لمنع أي نشاطات تحريضية مؤكدة عدم السماح بإقامة تجمعات أو فعاليات.

ففي بيان شديد اللهجة، أكد مجلس الوزراء اليوم أن الحكومة لن تسمح باستمرار التجمعات والمظاهر غير القانونية وكافة السلوكيات المرافقة لها من تأزيم وتحريض، وستتعامل معها بكل حزم.

مادة اعلانية

كما شدد على أن وزارة الداخلية لن تسمح بتاتا بإقامة أية تجمعات أو فعاليات أو إقامة لبيوت شعر أو غيرها من المنصات، وستتعامل بأقصى درجات الحزم لإنفاذ القانون ومنع هذه النشاطات التحريضية الخطيرة وما يتخللها من تحركات تخرق القانون والدستور وتعبث بأمن المجتمع، ودعا المواطنين بعدم المشاركة في مثل تلك التجمعات.

هذا واستعرض مجلس الوزراء في جلسته ما جرى من مظاهر خارجة عن القانون خلال الأيام الماضية، في إشارة مباشرة لتصرفات أنصار النائب المجمدة عضويته أسامة العجارمة.

إصابة أربعة من رجال الأمن في اشتباكات الناعور

تفريق الحشود

إلى ذلك، يعقد مجلس النواب اليوم جلسة طارئة للنظر في مذكرة نيابية متعلقة بتداعيات ما صدر عن العجارمة، والوقوف على تداعيات وانعكاسات الأحداث التي جرت أمس السبت.

وكانت قوات الدرك أطلقت مساء أمس الغاز المسيل للدموع على مجموعة من أنصار النائب المجمدة عضويته في منطقة ناعور، وذلك لمنع التجمهر والتجمع المخالف للقانون، بعد أن دعا العجارمة أنصاره إلى التجمع.

كما أفاد الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام بالأردن أن قوة أمنية تعاملت مساء السبت مع أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة من الأشخاص في ناعور غربي العاصمة عمان. وأدت إلى إصابة أربعة من رجال الأمن العام.

أخبار ذات صلة

0 تعليق